هذا الخطاب يقترح لتسمية لسان القران كاللغة “خاصّة” وأيضا يقترح لاستخدام هذه اللغة كاللغة الرسمية من قبل جميع الأمة

لا بد من استخدام هذا اللسان من قبل أصحاب الضمير لأنّ هذا اللسان بفضل تواصلها الفعّال

سيتيح إمكانيات أكثر وسيفسح مجالات لِمنع الظلم وإقامة العدل في العالم كافة

هيا بنا نسمي هذا اللسان لغة خاصّة كي لا يسبب أي خلاف أو حماية جاهلية بين الأمم

لِنفضّل لسان القران كلسان خاصّ لِأمّتنا لانّ الله تعالى خالقنا هو اختار هذا اللسان وفي نفس الوقت لهذه اللغة ميزات كثيرة

هيا بنا نجعل لسان القران لغة خاصّة رسمياً بين الدول ونبادر بتنفيز ما يلزم من الأمور لتعليم وتدريس هذه اللغة ونشجّع على تعليمها ونترجم كل الكتب القيمة ذات الأهمية إلى اللسان الخاصّ ونشجع على تدوين مؤلَّفات جديدة بهذا اللسان الخاصّ
أثْمنُ ميراث ممّا سنترك لأجيال قادمة فهو وجُود لسان مشترك واحد يجمعنا تحت سقف واحد

وهذا الاتحاد سيكون درعاً يتحدى أمام الظلم
واتحاد اللغة سيجعل انتشار العلم وسيزيد مستوى المادّي والثقافي للمجتمع وسيساعد توسيع أفق الأمة وسيقويها تقوية حسنة وإضافة إلى ذلك سيجعل تسهيل فهم القرآن ورفع مستوى ووعيه الذي سيؤدي إلى السعادة الأبدية والفوز الحقيقي

إذا كنّا نطلب أن ننجز عملاً نافعا خيرا لأنفسنا ولأجيالنا الجديدة وللأمم ولأمتنا فذلك العمل لا بدّ أن يكون إقامة لسان القران كلغة خاصّة مشتركة

تصفح الاحصائيات

لتوفير أفضل تحليل لحالة الناس في هذه الأرض الذين ينظرون إلى الإحصاءات المتعلقة بعضها البعض.

مشاركة آمالك

إنشاء ملياري شخص سيشاركون آمالهم وحدة اللغة وتوسيع آفاقنا

Send this to a friend

Hi, this may be interesting you: "Has Lisan" This is the link: https://hasdil.org/ar/